كنا نعتقد اننا وحدنا - في عرب تايمز - الذين نتعرض لعمليات سطو .... وكنا قد كتبنا من قبل عن عصابة عراقية تقيم في هولندا وتقوم بسرقة مجهوداتنا اولا بأول( انقر هنا واقرأ عن هذه العصابة ) .... ومثلها عصابة يقودها قواد في كندا تنسخ موقعنا اولا بأول دون الاشارة اليه .... ومؤخرا انضمت جريدة عمرو ابن القواد ممدوح الليثي الى مجموعة اللصوص التي تسرق جهود الاخرين .... ولكن يبدو اننا لسنا وحدنا في الساحة فها هو محرر موقع ايلاف ينشر انذارا الى لصوص عراقيين لا يكتفون بسرقة جهود الاخرين بل ويقومون ايضا بتزويرها ونسبتها الى اخرين .... فيما يلي النص الحرفي للانذار الذي نشره موقع ايلاف .... يليه نص الخطابات المتبادلة بيننا وبين احد المحامين حول امكانية ملاحقة اللصوص العراقيين في هولندا وغيرها .

تحذير من عبدالقادر الجنابي الى بعض المواقع العراقية التي نشرت مقالامنسوبا الي زورا

السبت 21 فبراير 2004 09:52

هناك في العراء، ثمة شلة من عراقيين بلا أخلاق جبناء؛ شلة أخذت تطفو على سطح الأحداث كنفايات متبقية من نظام صدام. شلة همها تعكير صفو كل عراقي حر وبعيد عن مستنقعهم السياسي مثلما الاجتماعي. وقد تنجح أحيانا بسبب انعدام المسؤولية في عدد من مواقع الانترنت العراقية. إذ أصبحت هذه المواقع المعنية مجرد مراحيض نشر لكل ما هب ودب من الوسخ "العراقي اللاعراقي"...
لا أعرف كيف يسمح لصاحب موقع "كتابات" مثلا، بنشر مقال منسوب إلي زورا... وهو أعرف الجميع بأني أولا لست من المستشرسين على النشر. كما يعرف بأني مشرف على قسم الثقافة والمقالات في موقع "إيلاف" وهذا يعني لو أردت أن أكتب مقالا سأنشره قبل كل شيء في "إيلاف" ثم فيما بعد أسمح لبعض المواقع بإعادة نشرها.
أن هذا الذي كتب المقال المعنون بـ"كلاب صدام" ونسبه إلي زورا ونشرته بعض المواقع من دون التأكد فيما إذا كنت أنا صاحب المقال أم لا، لدي بعض الخيوط التي ستؤدي الى إدخاله السجن.. كما أني أحذر كل هذه المواقع المنتشرة كمواقع تشويش عما يجري داخل العراق من حركة فعلية، وليس مواقع فكرية لبناء عراق الحرية المسؤولة... احذر هذه المواقع من عزمي على جرها كأي كلب ميت إلى محاكم الدول التي يسكن فيها أصحابها، ما لم تحذف هذا المقال وأن تعتذر. وأحذرها من تكرار هذه الأساليب ثانية. وأنا أعرف ما أقول بحكم عملي في موقع مسؤول: إذ في المرة المقبلة، لا تحذير ولا يحزنون وانما القانون هو الذي سيقوم بالمهمة...  وربما يتصورن عندها أنهم يستطيعون إخفاء الأثر بمجرد حذف المقال. لا لا لا لا... إذ ما إن أرى شيئا من هذا القبيل سأحتفظ بنسخة منه عبر برنامج متوفر داخل الويندوز:
Archive Web, fichier seul(*mht)

 ما يمكنني استعماله كوثيقة إدانة لهؤلاء. حتى لو مرت سنوات على حذف المقال.

* المحامي ادوارد حسين - واشنطن ... شكرا على رسالتك الكريمة واقتراحك البناء بخصوص السرقة التي تعرض لها موقع عرب تايمز من قبل عصابة عراقية تقيم في هولندا واخرى في كندا وسوف نتصل بك قريبا ... ولاهمية ما ورد في رسالتك ننشر فيما يلي مقاطع منها حتى يعلم الاخرون من اصحاب المواقع ان بامكانهم اتخاذ اجراءات قانونية بحق اللصوص اينما كانوا بخاصة وان اللصوص يسجلون " الدومين نيم " في امريكا واكثرهم يستأجر " سيرفر لنشر موقعه من شركات امريكية وقد علمنا ان جرائم الانترنيت تعتبر جرائم دولية اي بعد صدور الاحكام فيها يمكن الطلب من الانتربول الدولي تنفيذ الاحكام سواء بالسجن او بالغرامة... الصديق المحامي ادوارد تبرع بملاحقة اللصوص دون مقابل وهو يعكس شعورا عاما بالاستياء من ظاهرة القرصنة واللصوصية التي يقوم بها بعض العرب دون ادنى اعتبار لجهود الاخرين وحقوقهم الادبية والفكرية... تقول الرسالة :"

Dear Osama
 The likely purpose of this form of cybersquatting allows a bad faith registrant to its own website internet traffic that is intended for your website , in doing so , the bad faith ( registrant and thieft) can misappropriate your economic opportunity or create the impression that its website (and the content thereof) is your website or its affiliated with you.
 My law firm specializes in intellectual property . One option for resolving this is to bring an administrative proceeding under the internet corporation for assigned names and numbers (ICANN). IF an arbitrator determines that a domain name has been registered and is being used in bad faith ( among other requirements) the arbitrator may order that the domain name be cancelled or that it be transferred to the party bringing the complaint.
 Filing a UDRP administrative proceeding does not preclude an aggrieved party from also seeking damages by filing a lawsuit.
 if you would like to consider having us bring a UDRP administrative proceeding on your behalf , or if you would like to discuss other alternatives , ( free of charge ) , please give me a call .